الجمعية الأهلية لمناهضة الصهيونية ونصرة فلسطين
     الخميس، 24 آب 2017

الصفحة الرئيسية -->متفرقـــات


متفرقـــات

صفحة 1 من 23    23  22  21  20  19  18  17  16  15  14  13  12  11  10  9  8  7  6  5  4  3  2  1  

- عبدالحليم قنديل يكتب: عمـليــة دفــن ثــورة 12/9/2011

· بدلا من أن يرد المجلس العسكري علي إسرائيل اقتداء بتركيا.. راح المجلس العسكري يرد علي تركيا وليس علي إسرائيل.. راح يرد علي تركيا نيابة عن إسرائيل.. وينكل بالمشاعر الوطنية للشعب المصري.. ويقدم عونا متبجحا «للأصدقاء» في تل أبيب.. ينقذهم من مأزقهم مع تركيا.. ويذهب عنهم أحزانهم.. ويفتح لهم باب مصر.. ويحصن السفير الإسرائيلي.. ويبني جدارا عازلا حول السفارة ... المزيد


- أُمم بالمر ... و" كرسي فلسطين " ! 11/9/2011

اصدر مؤخراٌ تقرير ما عرفت ب" لجنة بالمر" ، أو اللجنة التابعة للأمم المتحدة المكلفة بالتحقيق في مذبحة اسطول الحرية ، الذي كان في طريقه لفك الحصار المضروب على قطاع غزة . التقرير ، بعد أن أهان الاتراك ، الذين كان اغلب الضحايا منهم ، قال لكل من يهمه الآمر ، وهم قلة على أية حال في هذا العالم ، أن"العدالة الدولية" قد إرتكبت من جديد واحدة لن تكون آخر خطاياها بحق الشعب الفلسطيني والأمة العربية . خطاياها ، كما نعرف ، كانت كثيرة وروزناة هذه الخطايا مديدة ، بدأت بكواكيرها بشرعنة نكبة فلسطين وتغطية ضياعها وتشريد أهلها قبل ستة عقود ونيف ، ذلك بقرار تقسيمها بين الصهاينة الغزاة المستعمرين وأهلها العرب المنكوبين ، فالاعتراف الفوري بالكيان الغاصب الذي موضوعيا بقرارها ذاك هي من انشأته وشرّعته ، ثم ما تلا منذ ذلك الحين من ... المزيد


- متى يجتاح «الربيع العربي» فلسطين؟ 31/8/2011

أما وإنا قد قاربنا على الدخول في رحاب شهر أيلول من العام الحالي، فإننا عمليا لم نعد بحاجة الى استعادة النقاش النظري في المسألة التي اثارها محمود عباس لمناسبة مشروعه بإدخال القضية الفلسطينية رحاب الجمعية العامة للامم المتحدة، طالبا من دول الجمعية الاعتراف بدولة فلسطين. فالنقاش النظري بهذا الشأن لم يعد مجديا، ما دام المشروع سيدخل مجال الامتحان العملي.... المزيد


- حرق دم إسرائيل.. لا حرق علمها 29/8/2011

بقلم حمدى قنديل

كانت هذه أول مرة أشارك فيها فى اجتماع مع السلطة، إذ لم يتح لى من قبل أن أحضر اجتماعاً مع الحكومة أو مع المجلس العسكرى.. أثار دهشتى الإعلان عن أن الجلسة مغلقة، رغم استحالة السرية فى حضور نحو مائتى مدعو.. بالفعل ما إن مضت ساعات على انتهاء الاجتماع حتى تكفل المشاركون بكشف تفاصيله فى برامج التليفزيون المسائية.. أظن أن هذا يسمح لى، أخلاقياً، بأن أتناول بالنشر ما جرى.. أبدأ أولاً بالوقائع:...
المزيد


- إعلام الاحتلال يمكر بنا مكرا كبارا! 28/8/2011
المتابع لوسائل الإعلام التابعة لدولة الاحتلال؛ يرى أنها قمة في الدهاء وصناعة الفبركات، وأنها في الصباح والمساء، تمكر مكرا كبارا. صحيح أن هناك درجة مرتفعة من حرية الرأي التعبير؛ ولكنها لهم فقط، وحرية مقيدة بالمصالح العليا لدولتهم، وضمن خطوط حمر، وسقف لا يمكن تجاوزه مهما كانت تلك الوسيلة الإعلامية، والشواهد كثيرة.

إعلام الاحتلال يتقن فن التضليل وتشكيل الرأي العام بحسب مصالح دولته، ولديه وفرة في الأكاذيب والمسرحيات الجاهزة لكل حدث من باب الحرب النفسية؛ مستخفا بالفلسطينيين وبإعلامهم الضعيف....
المزيد


- أخيرا تحرك الوجدان الصامت 28/9/2011

لأن الأحداث المتعاقبة أنستنا بسخونتها وجدّتها قضايانا الأساسية التي لا تقل سخونة، فإن الأعداء الذين يجيدون الصيد في الماء العكر لن يجدوا أفضل من هذه الأيام لمواصلة عدوانهم السافر والمستمر، واستغلال كل لحظة من انشغالات الأمة بمتابعة أحداثها المستجدة.
ولا أشك في أن الكيان الصهيوني هو أخطر المستفيدين والمستغلين لهذه الانشغالات العربية، وما يقوم به في غزة والقدس وفي سائر الأرض الفلسطينية سوى الدليل الأوضح على هذا الاستغلال المشين، وعلى انصرافنا الكامل والتام عن متابعة همومنا الكبيرة التي كانت في حقيقة الأمر جزءاً لا يتجزأ من أسباب المعاناة وعواملها، وهي التي أوصلت أوضاع الأقطار العربية إلى ما هي عليه....
المزيد


- يحدث في مصر 28/8/2011

يقول الإسرائيليون ، أو بعضهم ، أنهم قد ارتكبوا مؤخرً خطأً استراتيجياً كبيراً . ايقظت عدوانيتهم الفجة و المتأصلة فيهم كوامن مخزون هائل من الغضبة الشعبية المصرية المزمنة المتحفزة للثوران . وهم اذ يعترفون بهذا قبل أن يقوله سواهم ، لم يتوقع منهم أحد أن يعترفوا بأن هذه واحدة من سمات طبيعتهم العدوانية الاستعمارية التي لاشفاء لهم منها . استفزت عنجهيتهم الكريهة وصلفهم الزائد عن الحدود ما تختزنه لهم قوانين التاريخ والجغرافيا من كراهية محقة ورفض قاطع من منطقة تلفظهم ، أي ليس في مصر وحدها وإنما لدى أمة بأسرها وجوارها يرفضانها كلياً .... المزيد


- عـــــارنـــا في سيـنـــاء 27/8/2011

عقب اتصال من صديق مشترك، وبناء علي دعوة كريمة من اللواء منصور عيسوي، ذهبت للقاء الرجل في مكتب وزير الداخلية الذي دخلته لأول مرة في حياتي.

كانت بشاشة الرجل مما أذاب الجليد، خاصة أن خلافي معلن مع المجلس العسكري وحكومته، ومع ما يجري بطيئا مضطربا ومريبا ـ أحيانا ـ في وزارة الداخلية بالذات، وهو ما يعلمه اللواء عيسوي، ولم ير معه مانعا من لقاء علي فنجان قهوة، ونقاش امتد بتفاصيله القابلة للنشر، أو المحجوزة عنه، إلي وقت السحور الرمضاني....
المزيد


- مخطط التفتيت استراتيجية الإدارات الأمريكية الدائمة 23/8/2011
عينت إدارة الرئيس الأمريكي باراك أوباما منذ نحو ثلاثة أسابيع مندوبا لما اعتبرتها "شؤون الأقليات الدينية في الشرق الأوسط" وتزامن مع الإعلان عن هذا التعيين الحديث المتواتر عن انفتاح الإدارة الأمريكية على جماعة الإخوان المسلمين وحركات الإسلام السياسي المتفرعة عنها وأن هناك توجها أمريكيا للتعامل مع "المعتدلين" الإسلاميين ويقينا أن "جماعة الإخوان المسلمين" وأي من الأحزاب والحركات المتفرعة عنها لا تمثل أقلية دينية، وإنما تنتسب للسنة الذين يقاربون 85% من المواطنين العرب ما بين المحيط والخليج ،بل وأصحاب الدور التاريخي في التصدي لغزاة الوطن العربي خلال الألف سنة الماضية، سواء من الغرب الأوروبي جاءوا أم من الشرق الآسيوي . فأي الاستراتيجي وأي التكتيكي تعيين مندوب لمتابعة شؤون الأقليات الدينية أم الانفتاح والتفاعل مع الإخوان المسامين والأحزاب والحركات المتفرعة عن الجماعة؟... المزيد


- أزمة الديون الأمريكية من منظور سياسي - اجتماعي 23/8/2011

لعل أبلغ تشبيه للمعنى الذي أراد المفكر الأمريكي نعوم تشومسكي أن يصل إليه من تحليله للأزمة المالية الأمريكية الحالية في مقاله المنشور على موقع “تروث آوت دوت أورغ”، هو ما ورد من تعبير شديد البلاغة والدلالة في مقال للكاتب بيتر أوزبورن في صحيفة “صنداي تلغراف” تحت عنوان “منطقة اليورو تواجه الخطر” .... المزيد


- سيناء للمرة الرابعة 23/8/2011

ما من معاهدات سلام عاشت إلى الأبد، سواء كان السبب تقليدياً وهو عدم التزام طرف ما بما تم الاتفاق عليه، أو لأن خللاً طرأ على موازين القوى بحيث أعاد أحد الأطراف النظر في خسائره وما اضطر إلى القبول به بعد هزيمة أو حرب غير متكافئة .... المزيد


- الغرب عندما يلوذ بالصمت 21/8/2011
صارت المواقف الغربية، والأمريكية تحديداً، إزاء الشعب الفلسطيني وقضيته محفوظة عن ظهر قلب، فهي مع “إسرائيل” على طول الخط مهما ارتكبت من فظائع ومجازر، أو انتهكت قوانين أو حقوقاً، أو تجاهلت قرارات دولية أو تجاوزت كل حدود العلاقات واللياقات والأخلاقيات .... المزيد


- «عالم ما بعد أميركا».. بدأ بالفعل 19/8/2011
سمير كرم
الولايات المتحدة الاميركية دولة قوية عسكرياً فوق ما تتصور هي نفسها، ولكنها تعاني عدداً من مركبات النقص الداخلية، تعاني من شعور حاد بانعدام الأمن.
والدول هنا لا تختلف عن الافراد. اولئك الذين يفتقرون الى الشعور بالامن، اما ان يكبروا منزوين وخجولين وعاجزين عن المواجهة، او يكبروا عدوانيين وسيكوباتيين ومستعدين لارتكاب أبشع الفظائع من دون مبررات كافية او يخلقون لها المبررات خلقاً....
المزيد


- خطايا يكرّرها العرب والغرب معاً 18/8/2011

طبعاً التاريخ لا يكرّر نفسه. فهناك دائماً ظروف وعناصر جديدة ومتغيّرات تحدث. لكن البشر، كأفرادٍ وجماعات، يكرّرون في سيرة حياتهم الأخطاء ويتجاهلون الدروس والعبر من تجاربهم. هكذا هو الآن حال العرب والغرب معاً. فالبلاد العربية تشهد حالياً مرحلة تحوّل تاريخي ستصنع مستقبل هذه البلاد لعقودٍ من الزمن، تماماً كما حدث منذ مائة عام تقريباً حينما شهدت المنطقة العربية تحوّلاً هاماً بخروجها من الهيمنة العثمانية ونشوء الكيانات العربية المعاصرة.... المزيد


- الصومال بين سندان المجاعة ومطرقة الصراع القبلي:جذور المشكلة الصومالية 17/8/2011
تعريف بالصومال: تبلغ مساحة الصومال 637,000كم²، ويقدر عدد سكانها بنحو 7 ملايين نسمة ،وعاصمتها مقديشو، وعملتها الرسمية الشلن الصومالي، ويتحدث الصوماليون باللغة الصومالية المكتوبة بالحرف اللاتيني، وأساسها لهجة قبيلة المدجان،لذا لا يتكلمها بطلاقه إلا أفرادها ، بالاضافه إلى العديد من اللهجات القبلية الخاصة، وهناك أيضا اللغة العربية كلغة عامه مشتركه في كل الصومال ، و كلغة خاصة في شماله ووسطه ، بالاضافه إلى لغات أخرى بنسب اقل كالسواحليه و الإيطالية والإنكليزية ، كما أن الصوماليين جميعهم مسلمون سنِّيون على المذهب الشافعي، ويعمل حوالي 75% من الصوماليين بالرعي ، واغلب الباقون بالزراعة. ... المزيد


- آسفين يا ... شاذلى 16/8/2011

أكبر إهانةٍ للعسكرية المصرية أن يقول البعض بجهلٍ أو سوء نية "إن محاكمة مبارك إهانةٌ للعسكرية المصرية" .. كبرت كلمةً تخرج من أفواههم إن يقولون إلا كذبا .. لقد تشرفتُ بخدمة مصر من خلال جيشها الوطنى .. وأُجزم أن أكثر ما يؤلم أبناء هذه المؤسسة الجادة أن يُقالَ إنها تتهاون مع المخطئين من أبنائها فلا تحاكمهم، وإلا ما كانت المحاكم العسكرية قد أُنشئت من الأساس .. أما الإهانة الحقيقية فهى أن يُحاكَم الشريف على شرفه والبطل على بطولته كما حدث مع حبيب مصر وقرة عينها وبطلها الأسطورى وابنها المظلوم والرأس المدبر والقائد الميدانى لنصر أكتوبر العظيم .. الفريق سعد الدين الشاذلى رئيس أركان القوات المسلحة فى حرب أكتوبر وقائد الكل (بمن فيهم مبارك نفسه).... المزيد


- من غزة إلى الصومال 15/8/2011

“صدّق أو لا تصدّق”، إن قطاع غزة المحاصر من الجهات الخمس والمنكوب بالاحتلال والانقسام، يرسل مساعدات إلى الصومال الجائعة والمنكوبة بالجفاف والانقسام أيضاً .
أهل غزة وقسم كبير منهم ما زال يقيم فوق أنقاض منازل مهدمة منذ عدوان ،2008 تمكنوا من تحدي ظروف العوز والضائقة التي يعانون منها، وجمعوا 17 ألف دولار منذ بداية شهر رمضان، كتبرعات من أجل المساهمة في إغاثة أشقائهم منكوبي المجاعة في الصومال، خلال حملة منحوها شعار “من غزة إلى الصومال . . يداً بيد لننقذ أطفال الصومال” وستستمر لما بعد رمضان . رسالة هؤلاء الجوعى أيضاً تقول إن غزة المحاصرة الجريحة تشارك الأمة آلامها ومعاناتها وتسهم في رفع الظلم عن المظلومين مثلها .
...
المزيد


- في الراهن العربي ... والتحولات الناقصة 14/8/2011

هل من جدال في أن الأمة العربية، بكامل كتلتها، ومن محيطها إلى خليجها ، هي مقدمة على تغيير يفضي إلى تحولات استراتيجية سيكون لها ما بعدها؟ من الأن بات يومها ليس كأمسها ولن يكون غدها مشابهاً لهما ... ومن الآن بدا أن راهنها ، في هباته وانتفاضاته ، أو في هذا الجيشان الثوري المتنقلة تداعياته في مشارقها ومغاربها ومن حولها، ما هو إلا ارهاص بائن للقادم المؤكد ووعد قاطع به. ... المزيد


- العار 8/8/2011

لاشك ان النهاية المخزية والمشينة لمبارك ، تؤكد مرة اخرى على حقيقة تاريخية ثابتة ، وهى أن الشعوب دائما ما تلفظ كل القادة والملوك والرؤساء الذين يوالون الاعداء ويبيعون انفسهم للشيطان
فالمعيار الاول فى تقييم اى حاكم هو فى موقفه من اعداء الامة ، من الخواجات على البر التانى .
فان جبن أمامهم أو والاهم و خضع واستسلم لهم ، طاله العار حيا وميتا .
وان قاتل وناضل وجاهد حتى لو لم ينتصر ، وضعته الشعوب فى منزلة خاصة ورفيعة .
بل ان التاريخ قد يغفر كثيرا من الاخطاء للقادة والزعماء الا الخيانة ....
المزيد


- نكبتا العرب 27/5/2011

ميشيل كيلو

بعد عام 1948 وقيام الكيان الصهيوني، اعتدنا نحن العرب أن نتحدث عن نكبة فلسطين باعتبارها نكبتنا الوحيدة في العصر الحديث، كأننا لم ننكب بغيرها، أو كأن نكبتنا محض خارجية ومن صنع أغراب وأجانب فقط ....
المزيد


- أميركا.. بدل توزيع العِظات! 22/5/2011

بسام الهلسه

أفضل خدمة يمكن للولايات المتحدة أن تقدمها للعرب والمسلمين, هي أن تكف عن التدخل في شؤونهم, وأن تسحب جيوشها وأساطيلها من أراضيهم ومياههم وترحل. أما خدمتها الأفضل لهم, فتكمن في توقفها عن تقديم دعمها متعدد الأشكال "لإسرائيل". ...
المزيد


- لماذا يصر النظام الأردني على حراسة العدو الصهيوني؟ 20/5/2011
لم أفهم سر الهجوم المشترك من البلطجية ورجال الأمن على اعتصامنا السلمي أمام ضريح الجندي المجهول في الكرامة اليوم في 15 أيار قرب فلسطين. فالخطاب الرسمي للدولة يتلخص بأن فلسطين ليست وطناً بديلاً للفلسطينيين، ونحن ذهبنا لضريح الجندي المجهول لكي نؤكد أننا مصرون على فلسطين، وأن لا بديل عن فلسطين إلا فلسطين.... المزيد


- ثورة التغيير... وثورة العودة 20/5/2011

أول من فهم الأبعاد الحقيقية لمسيرة "الشعب يريد العودة إلى فلسطين" التي انطلقت من داخل فلسطين ومن خارجها هو تل أبيب وحلفاؤها، في واشنطن وغير واشنطن، الذين لم يخفوا ذعرهم مما جرى وبدأوا بإطلاق التهديد والوعيد شرقاً وغرباً، وكيل الاتهامات يميناً وشمالاً... دون أن ينسى البعض في لبنان أن يشير أيضاً إلى توقيت مشبوه لهذه المسيرة...... المزيد


- الوحدة الوطنية .. ونصرة فلسطين 20/5/2011
قبل انطلاق الثورات الشعبية العربية مع الأيام الأخيرة من العام الفائت والأشهر الأولى من العام الحالي، كنا، كقوميين عرب، نسمع في كل ندوة أو مقابلة أو اجتماع سؤالاً، تضج به الألسن، وتعتبر انه تجهز من خلاله على الحقيقة القومية العربية بالضربة القاضية، كان السؤال "أين أمتكم العربية، أين جماهيرها.. أين ملايينها..."... المزيد


- بصدد ليبيا 10/4/2011
بسام الهلسه

مثلما تندفع الضواري عندما تشتم رائحة الدم نحو الفريسة، اندفعت الدول الغربية للهجوم على ليبيا، لكن ما أثار شهيتها ليس رائحة دم الشعب الليبي المسفوح، بل رائحة النفط المحفزة لغرائز المصالح الإمبريالية. ومن البديهي أننا لا نستطيع أن نصدق أن الضمير الإنساني قد استيقظ وحرك قادة الدول المشاركة في الهجوم، وأن "حماية المدنيين" هي الدافع الذي ألهمهم القيام بالعمل نيابة عن البشرية. فهم أنفسهم الذين أعادوا تأهيل نظام القذافي في السنوات الماضية، بعدما تاب عما سلف من تاريخه "الثوري" واستجاب لما يريدونه منه، ووفر لهم الصفقات المربحة على حساب معاناة الشعب الليبي....
المزيد


- الانتفاضات العربية تهدد الهيمنة الأمريكية 6/3/2011

كيف ستتعامل أمريكا مع سقوط إمبراطوريتها في الشرق الأوسط؟ سؤال طرحه الصحافي والمعلق السياسي البريطاني بيتر أوبورن في مقال عبر صحيفة “ذا دايلي تلغراف”، وذلك في تحليله لتعامل الإدارة الأمريكية مع الأحداث الثورية الجارية في العالم العربي، ويقول الكاتب:

الإمبراطوريات يمكن أن تنهار خلال حياة جيل واحد . ففي نهاية القرن السادس عشر، كانت الإمبراطورية الإسبانية تبدو مسيطرة . وبعد خمس وعشرين سنة، تداعت نتيجة لفرط تمددها، وافلاسها، وعجزها عن التعامل مع بروز بريطانيا وهولندا كقوتين بحريتين . وبلغت الإمبراطورية البريطانية أقصى مداها في عام ،1930 وبعد عشرين سنة كانت قد انتهت تماماً ....
المزيد


- مستقبل معاهدة السلام الإسرائيلية - المصرية .. بقلم : باتريك سيل 5/3/2011

فقدت إسرائيل رباطة جأشها جرّاء الثورة التي شهدتها مصر. والسبب بسيط، إذ أنها تخشى على معاهدة السلام التي أُبرمت عام 1979 والتي كرّست هيمنة إسرائيل العسكرية على المنطقة على مرّ العقود الثلاثة المقبلة من خلال وضع مصر على الحياد.... المزيد


- صومال سابق وسودان لاحق!
الحكومة الصومالية الهزيلة والمعتمدة بوجودها على الدعم الخارجي فشلت حتى الان في تحقيق اي هدف من اهدافها المعلنة، بتوحيد البلاد واعادة الاستقرار اليه واعادة اعماره، فهي مازالت لا تسيطر الا على بعض احياء العاصمة مقاديشو وعدد من المناطق المجاورة للحدود الاثيوبية كتحصيل حاصل للدعم الاثيوبي الميداني لها. ... المزيد


- كيف يكون قرار الإنقاذ الوطني؟

في السنوات الست التي خلت، تصرفت اميركا ومعها معسكر المشروع الصهيوأميركي الغربي، وكأن لبنان بات مستعمرة لها وقاعدة انطلاق لبناء الشرق الاوسط بالهوية والوظيفة اللتين حددتهما له، ولم تيأس اميركا بعد حرب العام 2006 وهزيمة «اسرائيل» على يد المقاومة في لبنان، كما لم تيأس بعد العملية الدفاعية التي قامت بها المعارضة الوطنية اللبنانية لحماية سلاح المقاومة في العام 2008، ومرد طمأنينتها الذي ابعد عنها اليأس، كان متمثلا بوجود رئيس حكومة في لبنان محتضن من اكثرية نيابية، ويأتمر بالامر الاميركي مباشرة من غير اكتراث بدستور ... المزيد


- الإدارات الأمريكية تدفع بأوطان الآخرين نحو الخراب والدمار

كثيرة هي الحوادث والأحداث التي تثبت أن الإدارات الأمريكية تدفع بأوطان الآخرين نحو الخراب والدمار.
وكل يوم يماط اللثام عن دليل يثبت أن من يتحالفون معها منخرطون في مشاريع تخدم أعداء العروبة والإسلام.
وأن من يتحالفون معها إنما هم طابور أوكلت إليه الإدارة الأميركية مهمة توجيه ضربة مساعدة لدعم هجومها الذي تشنه على العروبة والمسيحية والإسلام بذريعة الحرب التي تشنها على الإرهاب....
المزيد


- سلطة رام الله المحتلة و الزلزال التونسي ... مقاربة أولية

جاء التحرك العفوي للشعب التونسي، مفاجئاً للغالبية العظمي من الأنظمة والشعوب. أنظمة الغرب الاستعماري، التي ساهمت بعملية خداع طويلة عبر ماكينة إعلامية هائلة، على التسويق والإشادة بالنموذج التونسي للتنمية والحداثة، كانت قد لعبت دوراً أساسياً في التعتيم على حكم الاستبداد، ...
المزيد


- السودان وتحديات ما بعد اللحظة الحاسمة

صبيحة يوم الاستفتاء على مستقبل جنوب السودان نشرت إحدى الصحف العربية مقالاً للرئيس الأمريكي باراك أوباما حمل عنوان “لحظة السودان الحاسمة” كشف فيه عن ثلاث رسائل مهمة بخصوص مستقبل السودان، الرسالة الأولى أنه ومن خلال سعادته البالغة وتعبيره الشاعري والأدبي عن هذه السعادة كان طرفاً مباشراً في أن تصل الأحداث في جنوب السودان إلى ما وصلت إليه، ليس إلى الاستفتاء، لكن للاستفتاء ب”نعم” على انفصال جنوب السودان وقيام دولة خاصة بما سماه شعب الجنوب، أما الرسالة الثانية فهي تؤكد أن تفعيل حق تقرير المصير لشعب الجنوب في السودان ليس نهاية المطاف بل بداية ل”عملية إرساء السلام والرخاء”، ومعنى “عملية” هو أنها ليست مجرد إجراء التصويت أو حتى إعلان الاستقلال، ولكنها عملية مستمرة ومتصلة على مدى زمني ممتد، ما يعني أن الدور الأمريكي سيبدأ مشواره المباشر في السودان من خلال هذه العملية الممتدة الأجل لتأسيس نفوذ أمريكي في جنوب السودان لفرض السيطرة والهيمنة على ثرواته، واتخاذه نقطة ارتكاز لتمديد هذا النفوذ وتوظيفه كورقة ضغط في قلب القارة الإفريقية ودول الجوار لجنوب السودان وعلى الأخص دول حوض النيل وعلى رأسها مصر والسودان . تأتي الرسالة الثالثة لتكشف عن بعض الملفات ذات الأولوية في هذه العملية وهي ملف منطقة أبيي النفطية وملف دارفور .... المزيد


- لبنان على مفترق الطريق
لبنان يمر في هذه الايام بمرحلة دقيقة وذات اثار خطيرة لا تقتصر على لبنان وحده بل تمتد لتشمل المنطقة كلها , هي حكومة الوحدة الوطنية تسقط , بعد ان تعذر اجتماعها لبحث الازمة التي اطلقتها تداعيات اقتراب صدور القرار الاتهامي للمحكمة الخاصة بقضية مقتل رئيس الوزراء الاسبق رفيق الحريري , ورفض محاسبة شهود الزور في تلك القضية , وليعود لبنان الى المربع الذي سبق اتفاق الدوحة بكل ما يحمله من توتر ومن تازم ومن مخاوف انفجار الوضع الداخلي ما لم يتم تداركه عبر توافقات جديدة تعكس واقع اللحظة السياسية الراهنة وتوازناتها في ظل التغيرات السياسية لبعض الكتل البرلمانية .... المزيد


- ثنائية المقاومة والوحدة
يقول مناحم بيغن مخاطبا قواته المسلحة " انتم الاسرائيليون لا ينبغي ان تكونوا رؤوفين حين تقتلون عدوكم , ينبغي ان لا تشفقوا عليه , ما دمنا لم نقض بعد على مايسمى بالثقافة العربية ولم نبن بعد على انقضاها حضارتنا " . نحن نقول بان فقه العمل الحضاري والسياسي للعصر الحديث يقوم على ثنائية المقاومة والوحدة .. المقاومة والمفاوضات .. المقاومة والتمسك بالحقوق المشروعة .... المزيد


- في نهاية العقد الأول من هذا القرن.. واشنطن تواصل سعيها للهيمنة

في نهاية العقد الأول من هذا القرن يفترض أن تقوم مختلف الأطراف الدولية بمراجعة الحسابات التي وضعتها في بداياته. وهنا، في هذا الحيّز الضيّق، سوف نقتصر على الإشارة إلى بعض الحسابات الرئيسية التي وضعتها المركزية الدولية الغربية، والتي نهضت على أساسها استراتيجيتها لإحكام سيطرتها على العالم في القرن الحادي والعشرين، ومن ثمّ الإشارة إلى ما آلت إليه حساباتها. ... المزيد


- 'النكبة' السودانية وشرعية 'رفع القداسة' عن استقلال ووحدة السودان

مدة زمنية يجوز قياسها، بالساعات، دقائق أو حتى ثوان إن أردتها هي التي تفصلنا عن بلوغ المنتهى السوداني الأول، وهي حصيلة لحراك تاريخي وفكري وثقافي سوداني جنوبي، أتى هو الآخر نتيجة لتراكم الفعل التاريخي لمستنقعات مركزية... المزيد


- لا حرب .....لا فتنة ....و لكن ؟....

السؤال المطروح بالحاح اليوم هل ان المنطقة هي فعلا على اابواب حرب جديدة قريبة تقوم بها اسرائيل منفردة بعد ان قرر الناتو في استراتيجته الاخيرة الانكفاء الميداني ، ام يكون لاميركا دور لاحق ؟
بداية و في الاجابة ينبغي ان نميز بين امرين : الاول نوايا اسرائيل و قرارها المتخذ للذهاب للحرب ، و الثاني شن الحرب فعليا تنفيذا للقرار ....
المزيد


- من المستفيد من إشعال الفتنة في مصر؟

في ليلة عيد الميلاد، وشعوب العالم المحبة للسلام تعيش أفراح قدوم عام جديد، حدثت جريمة التفجير في كنيسة القديسين بالاسكندرية . كان حصاد التفجيز إزهاق أرواح الأبرياء، وانتشار حالة من الخوف والفزع، وتسعير الاحتراب الطائفي والمذهبي وتعميم ظاهرة الفتنة بين أبناء الوطن الواحد . والهدف هو إلحاق مصر، قلب العروبة النابض، بأتون محرقة الحروب الأهلية المشتعلة الآن في عدد من الأقطار العربية .... المزيد


- تونس: قمع إلكتروني بإشراف إسرائيلي

تُعدّ تونس من أكثر بلدان العالم توظيفاً للمعلوماتية في التجسس على المجتمع، حيث أقام نظام بن علي قلعة كبيرة مزودة بأحدث التقنيات والخبرات الإسرائيلية، وهذا ما يفسر التعتيم الشديد على الانتفاضة الأخيرة، سواء من الإعلام العالمي أو المجتمع الدولي ... المزيد


- من فعلها فى الإسكندرية ؟ الموساد (السلفى) أم الموساد (الإسرائيلى) ؟

* ترى من وراء هذا الإجرام الذى أراق الدماء الذكية البريئة ليلة رأس السنة الميلادية فى الإسكندرية ؟ سؤال لايزال يبحث عن إجابة ، وكل ما يتمناه كل محب لهذا الوطن ، هو ألا تكون الإجابة كما كانت دائماً ، سهلة ، وسطحية ، وبلا مصداقية ، لأن ما جرى كان من العنف ، والقوة ، والتغير النوعى فى الفعل والنتيجة (مائة وعشرون شهيداً ومصاباً) بحيث يستلزم أن تكون الإجابة ، دقيقة ، وقاطعة ، ولا تعتمد على بيانات الشجب والإدانة وأن القتلة من خارج البلاد .. وأن مصر بخير ، والأمن مستتب ... المزيد


- إسرائيل و"دفرسوار" الاتصالات اللبنانية
إن قُدّر لأحد أن يكتب عن "حروب الجاسوسية" في المنطقة وحولها، فإن لبنان بلا شك، سيحتل المساحة الأوسع في كتب التاريخ والسير والمذكرات، فعلى أرضه وأجوائه ومياهه وفضائه، تدور أشرس معارك الجاسوسية الإقليمية والدولية، بعد أن تحوّل البلد الصغير، إلى محطة ومنصة، تتقاطع فيها وحولها، مختلف الأجهزة الاستخبارية العالمية.... المزيد


- لماذا تنجح الحركات الانفصالية في المنطقة العربية؟

تعمل الحركات الانفصالية عادة في ظروف صعبة، وتتمركز في أكثر الأحيان في الأطراف وبعيداً عن مراكز السلطة ومواقعها . وإذا لم تسعفها الجغرافية في الاحتماء بالاطراف البعيدة عن متناول السلطة (الجبال العالية الحصينة، الادغال، قواعد في دولة مجاورة الخ . . .) فإنها تمارس مهامها بسرية شديدة . فضلاً عن ذلك فإن الحركات الانفصالية تسعى إلى الاحتماء بالمعارضات غير الانفصالية وبالتستر بشعاراتها وبرامجها بانتظار الظروف المناسبة للافصاح عن أهدافها الحقيقية . ويكاد هذا النهج يطبع سائر الحركات الانفصالية سواء تلك التي تسعى إلى الاستقلال عن الدول الصناعية المتقدمة أو التي تحارب من أجل الانفصال عن دول نامية .... المزيد


- باحث "إسرائيلي": أمريكا آيلة للسقوط ويجب بدء البحث عن حليف آخر
دعا باحث “إسرائيلي” في معهد “كيتو” الأمريكي “إسرائيل” ألا تربط مصيرها بالولايات المتحدة وحدها، وأن تبحث عما أسماه “توزيع الأخطار” أي عن الحلف مع قوى عظمى أخرى، مشيراً إلى أن الولايات المتحدة في مسار تهاوٍ عن رتبة الدولة العظمى الواحدة . ... المزيد


- الدولة الفلسطينية في سيناء

يروي الدكتور بطرس غالي، الأمين العام الأسبق لهيئة الأمم المتحدة، أنه التقى مرة وزير خارجية بريطانيا، الأسبق أيضاً، ديفيد أوين، وضمن الحديث قال أوين إن عدد السكان الفلسطينيين سوف يتجاوز كثيراً عدد اليهود، فيصبح هؤلاء أقلية، ولن تكون الأرض الفلسطينية، بما فيها تلك التي أقامت عليها “إسرائيل” كيانها منذ عام ،1948 كافية لاستيعاب هذه الزيادة .... المزيد


- إيران والأمن القومي العربي: خصوصيّات البيئة الإقليميّة

في إطار ندوة «إيران والعرب... مراجعة في التاريخ والسياسة» التي نظّمها «المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات» في الـ19 والـ20 من الشهر الحالي، قدّم الكاتب محمد السعيد إدريس مداخلة عالج فيها قضايا الأمن القومي العربي وعلاقة إيران به. وتوصّل الكاتب إلى وجود إدراكات مختلفة بين الدول العربية لما هي عليه إيران: صديق للبعض، تهديد أمني لبعض آخر، فيما قطاع ثالث يفرّق بين سياسة إيرانية وأخرى، ويصنّف طهران وفقها
محمد السعيد إدريس ...
المزيد


- مصر تبيع الغاز لإسرائيل بدولار وربع ولسورية بخمسة دولارات

اعلنت شركة اسرائيل كورب استيراد الغاز الطبيعي من مصر في اتفاق لمدة 20 عاما وبسعر دولار وبربع لكل وحدة حرارية بينما يباع للجمهورية العربية السورية بخمسة دولارات وحسب ما اكد الدكتور ابراهيم زهران الخبير في شئوون الطاقة وهذة هي الصفقة الرابعة اذ اضطرت مصر في الصفقات السابقة لاعادة استيراد غازها من اسرائيل بعد ان باعتة بسعر التراب لها بالأسعار العالمية المرتفعة، ويبدو انها لم تتعلم من الدرس فمضت قدما في عقد هذا النوع من الصفقات مع اسرائيل سعيا منها ... المزيد


- السودان ووصفة الحوافز الأمريكية

إن أصل المشكلات في السودان شديد الصلة بالجغرافيا، حيث يمكننا ملاحظتها بشكل واضح بجميع طرق المشاهدة، إنه السودان: حيث يتعانق اللون الذهبي للصحراء الواسعة شمال إفريقيا، مع خضرة حقول السافانا في القلب الضيق لهذه القارة .
وأهم عوامل الجغرافيا في الوادي هو نهر النيل الذي يتدفق إلى الشمال باتجاه مصر، موحداً بين ثقافات متباينة على ضفتيه كان يسودها التشنج بين الحين والآخر، وكان النيل عاملاً محدداً للاقتصاد والبيئة والسياسة رابطاً شؤون الشمال بالجنوب ....
المزيد


- وحلم الأشرار نهب الثروات والسيطرة على الأرض
كل ما كشف من وثائق,أو ورد في مذكرات رموز إدارة جورج بوش وبلير. يمكن إيجازه بهذه الكلمات:
أن الأشرار من الصهاينة وحكام إسرائيل والمحافظون الجدد المتصهينيين.والأكثر تعصباً من كل المتعصبين. أجمعوا أمرهم على خوض معركتهم الفاصلة. بإعلانهم الحرب العدوانية على الأمتين العربية والإسلامية. لعلهم يعيدوا عقارب الساعة إلى الوراء,ويستعمروا العالم من جديد.وبأساليب وحشية وهمجية لم يسبق لها من مثيل.
ولذلك لا مجال للمقارنة بين حروبهم وغيرها من الحروب.فالحروب الصليبية استهدفت بعض البلاد والعباد,أما حروبهم فقد استهدفت المسلمين والعرب في كل مكان تواجدوا فيه.وإن كانت غزوات المغول والتتر طالت بعض الدول. فحروب هؤلاء الأشرار لم يسلم من شرورها أحد.وألحقت أضراراً فادحة بالبيئة والهواء والماء والتراب إصلاحهم من المستحيل.ناهيك عن ما أصاب البشر من مآسي ومصائب ونكبات وأحزان وأمراض, وما يشهده العالم من تسوه لبعض المواليد الجدد. بسبب استخدامهم للقذائف والصواريخ المطلية باليورانيوم....
المزيد


- يحدث فى السودان الآن

.ليس واضحا ولا مفهوما الهدف من الزيارة التى قام بها للخرطوم الرئيسان حسنى مبارك ومعمر القذافى، ومعهما الرئيس الموريتانى محمد ولد عبدالعزيز. ذلك اننا إذا استبعدنا ان يكون الهدف هو الحفاظ على وحدة السودان.
وهو الأمر الذى لم يعد واردا الآن، فلا يبقى أمامنا سوى مباركة اتمام الانفصال والدعوة إلى التسريح بإحسان، إذا استخدمنا المصطلح القرآنى الذى يحث عن ايقاع الطلاق مع الحفاظ على كرامة الطرفين وتقليل الخسائر قدر الامكان....
المزيد


- قلق في لبنان.. وفي اسرائيل ايضا

خبير غربي في دراسات الشرق الاوسط توقف في لندن في طريق عودته الى الولايات المتحدة بعد زيارة لبيروت وتل ابيب، تحدث في مجلس خاص مع مجموعة محدودة من الصحافيين، عن 'خيبة أمل' اسرائيلية متعاظمة من تراجع حدة الصراع المذهبي في لبنان، وتضاؤل احتمالات انفجار 'الحرب الأهلية'، بين انصار الطائفتين الشيعية والسنية. وتوقع ان تشهد الاسابيع الاولى من العام الجديد تحركات امريكية واسرائيلية لصب الزيت مجدداً لاشعال لهيب هذا الصراع بكل الطرق والوسائل.
هناك ثلاث جبهات يمكن ان تركز عليها اسرائيل في هذا الاطار بمساعدة من الولايات المتحدة الامريكية:...
المزيد



بحث في الموقع

البحث في

العناوين فقط
العناوين والنصوص
 


القائمة البريدية




بحث Google

Google  

جميع الحقوق محفوظة للجمعية الأهلية لمناهضة الصهيونية
2002 - 2017